قصص سكس نسوانجى ساخنة نيك عمتى وبنتها معا

قصص سكس نسوانجى

اجمد قصص سكس نسوانجى اكبر مكتبه مجمعة من اسخن قصص السكس المحارم الساخنة متجددة يوميا.اليكم قصص جنس مع عمتى الممحونه وكيف نلت منها بعد ما شافتنى امارس االجنس مع بنتها الجامدة.

انا مليش ف جو المحاارم وكدا بس كتبت القصه دي لاني حابب يبقي ليا بصمه ف كل اقسام المنتدي اتمني القصه تعجبكم… انچوووي

قصص سكس نسوانجى
قصص سكس نسوانجى

نبدأ بوصف الاشخاص……….

(امير)/ 28 سنه
طوله 180 سم … وزنه 70 كيلو
بشرته تميل للابيض بس مشعر له دقن كثيفه وعيون خضرا وشعر اصفر
زوبره… حوالي 19 سم وعريض وراسه كبيره وبارزه

(عمتي نور)/ 45 سنه
طولها 168 سم… وزنها حوالي 90 كيلو
بشرتها تميل للبرونز وشها بملامح جميله وعيون سودا شعرها قصير وناعم لونه بني
بزازها كبيره جدا مقاس 48 مثلا تعتبر اكبر بزاز شوفتها وطريه نييك وطيزها كبيره وطريه وكسها غامق شويه لكن من النوع المنفوخ متشبعش نيك فيه

(روان بنت عمتي) 25 سنه
طولها 170 سم… وزنها 80 كيلو
بشرتها بيضا لبن ووشها جميل بملامح تحب تبص ف وشها وعيون خضرا شعرها طويل واسود فحم وناعم فشخ
بزازها كبيره بس اقل من امها مقاس 44 وطيزها مدوره وطريه ومتوسطه الحجم وكسها لونه وردي تحب تاكله اكل

بداية القصه……

بحكم شغلي بسافر شهرين شغل وبنزل قصادهم شهر اجازه فبحاول ف الشهر دا اني اطمن ع كل قرايبي واعملهم زياره خفيفه واسأل عليهم وكدا لكن عمتي نور بالذات بحبها جدا وبحب اقعد. معاها اكتر وقت ودي الوحيده من قرايبي اللي باكل عندها وممكن ابات عندها كمان لو الوقت اتأخر وانا قاعد معاها وهي بتعتبرني ابنها وبتعاملني بطريقه مختلفه عن باقي شباب العيله كلهم لان دايما باخد رأيها ف كل حاجه تخصني وبسمع كلامها جدا
روان بنت عمتي شخصيه مرحه وبتحب الهزار والضحك ومعايا بتتكلم ف كل حاجه حتي السفاله بينا بس بهزار زي مثلا الفاظ خفيفه كده ولو عندها مشكله بتحكيلي ودايما جمبها لحد م مشكلتها تتحل وكمان كانت بتخليني اشرحلها مواد صعبه وهي ف الجامعه لانها كانت نفس كليتي وعلاقتنا جامده جدا حتي لما اتخطبت خدت رأيي ف الشاب بالرغم انهم كانوا بيحبوا بعض يعتبر بينا ثقه بشكل كبير جدا
عمتي وبنتها عايشين ف شقه لوحدهم بعد ما عمتي اطلقت من جوزها بسبب انه عرف واحده غيرها واتجوزها بس مكنش عايز يطلق عمتي لكن هي اللي صممت تطلق منه وانه خانها والجو الدرامي دا حاولت ان اخلي عمتي تقبل بالموضوع وانه لو مش عايزها مكنش فضل متمسك بيها وكدا لكن هي مسمعتش مني ومعتبره اللي هو عمله دا خيانه وخلاص مش عايزاه بس هي هتفضل ف الشقه وهو يشوفله شقه له ولمراته الجديده وطبعا بنت عمتي كانت مع امها ف اي كلام تقوله لحد ما فعلا اطلقت وبقت عايشه هي وروان بنتها ف الشقه لوحدهم فبقيت بقضي اكتر وقت من اجازتي عندهم وببات كتير عندهم بسبب ان هما لوحدهم من غير راجل و اي حاجه محتاجينها كنت انا ملزم بيها حتي لو انا مسافر كنت بخلي حد من صحابي القريبين يخلصوا اللي هما عايزينو ع محسسهمش انهم لوحدهم

(انا من اولي جامعه عايش ف شقه لوحدي بعيد عن ابويا وامي لان بحب ابقي مع نفسي وكمان حصل مشاكل بيني وبين ابويا بقيت يعتبر مبشوفوش اصلا والتعامل بينا قليل او معدوم اصلا لكن امي بقعد معاها عادي بس وابويا مش موجود)
روان كانت مخطوبه لشاب من المدينه بتاعتنا بس بيحبوا بعض وكدا وفضلوا مخطوبين سنه ونص وكانت كل فتره تقولي انهم متخانقين او شادين بالكلام مع بعض واكتر الاسباب بيبقي بسبب اهلو وخصوصا امه المتحكمه ف شخصيته وكلمتها بتمشي عليه وعلي ابووه نفسه كنت بتدخل ف الموضوع لحد ما يتصالحوا ويرجعوا تاني حلوين والامور تمام وبعد فتره بردو يتخانقوا بسبب امه
استمر الموضوع كده سنه ونص وكانوا خلاص محددين ميعاد الفرح وقبل الفرح بشهر بس لاقيت عمتي بتكلمني وانا مسافر بتقولي ان روان فركشت الخطوبه وانهم رجعوا الدهب للواد وخلاص الموضوع خلص وكل واحد راح لحاله
انا كنت مصدوم من الكلام اصلا ازاي دا يحصل كدا من غير م اعرف وكمان دول بيحبوا بعض اصلا ازاي الموضوع يخلص بسهوله كدا.. ملقتش قدامي غير اني اكلم بنت عمتي وافهم منها حصل اي
رنيت عليها بس مردتش عليا بعتلها ماسچ ع الواتس قولتلها تكلمني لما تروق… عدي يومين ع الماسج ولاقيت روان ردت عليا
روان/ ايوه ي امير معلش مكنتش ف مود اني ارد ولا اتكلم مع حد خالص
انا/ مود اي وزفت اي.. اي اللي حصل دا وبعدين لي مقولتيش انكم هتفركشوا ولا انتي متكلمينيش غير لما تكوني عايزاني اصلح بينكم وبس وبعد كده لما قررتي تفركشي لا تعبريني ولا كأني موجود
روان/ ي امير الموضوع حصل فجأه كده اتخانقنا بسبب امه بردو بس انا اتعصبت عليه وقولتله انت مش راجل لما كل كلمه لامك تسمعها فين كلمتك انت هو انا هتجوزك ولا هتجوز امك
انا/ برافو عليكي احسنتي الرد ي روان.. اديكي خربتيها ع نفسك بسبب كلمتين ملهمش لازمه ومينفعش يتقالوا
روان/ ي امير انا زهقت من طريقته وان كل حاجه امه تقولهاله يعملها من غير نقاش وانا لو جيت اقول حاجه مبيسمعليش اصلا ولا حتي بيتناقش معايا بيرفض ع طول من غير م يسمع
انا/ خلاص ي روان ملوش لازمه اي كلام انتو فركشتوا واللي حصل حصل بس احب افكرك ان دا اللي كنتي بترفضي عشانه ناس كتير وفي الاخر بردو مش هتتجوزيه
روان/ انا خلاص مش عايزاه ولا عايزه حد غيره انا هعمل زيك ومش هتجوز
انا/ دا كلام ي روان لكن بكره يجيلك واحد احسن منه وانتي نفسك تنسي كلامك اللي بتقوليه دلوقت.. المهم متفكريش ف اللي حصل وخرجي نفسك من جو الاكتئاب دا وحاولي تنزلي مع صحابك الصداع دول غيري جو ي روان ع امك ترحمني كل شويه تكلمني تقولي روان حابسه نفسها ومبتاكلش وهتموت وعلي فكره هو اللي خسرك مش انتي اللي خسرتيه.. دا غبي فعلا هو ف حد يبقي معاه بطل زيك ويسيبه
روان/ هههههه انت رايق قوي ي امير وبتهزر ومش حاسس بحاجه
انا/ بغض النظر عن كلمة مش حاسس بحاجه دي لكن انتي عرفاني بحب اهزر ف كل وقت والهزار اللي بيعدي الزعل ويلا قومي ظبطي نفسك وكلمي صحابك دول اخرجوا وشمي شوية هوا لحد م انزل اجازه ابقي اظبطك انا بطريقتي
روان/ انا مستنياك تنزل لاني عايزاك ف موضوع كده بس شكله ملوش حل
انا/ محدش مطلع كسمي غيرك ع فكره كل فتره بمصيبه شكل وبتبقي اوسخ من اللي قبلها ارحميني
روان/ احا يعني انا يطلع كسمي لوحدي امال انت لازمتك اي ف الدنيا
انا/ وبتقوليلي احا كمان.. طب شوفي مين بقي هيحللك مصايبك دي.. غووري ي بنت
روان/ لا خلاص انا اسفه ي عم
انا/ طيب انصرفي يلا عندي شغل وكلها يومين وانزل واشوف مصايبك دي ويارب تهدي شويه من حوراتك دي.. سلام
روان/ سلام ي قمر
خلصت مع روان وكلمت عمتي فهمتها ان خلاص روان تمام وشويه وهتقوم تاكل وتلبس وتنزل مع صحابها تشم هوا والموضوع كله مسألة وقت وهتنسي
عدي اليومين اللي فاضلين ف الشغل تمام ونزلت اجازه قضيت اول يوم نوم بسبب الطريق وتاني يوم صحيت روحت لامي قعدت معاها شويه واطمنت عليها وطبعا لازم تفتح معايا موضوع الجواز واني لازم اتجوز واني كبرت والجو دا وكالعاده قدرت اضحك عليها بكلمتين وقفلت الموضوع….. نزلت من البيت قابلت صحابي سهرنا ف الكافيه وعلي الساعه 1 كنت مروح لاقيت روان بترن عليا
روان/ انت فين ي عم امي كل شويه تسأل عليك ومصدعاني بيك
انا/ عايزه اي ي زفت انتي قولي لامك اني هجيلكوا بكره اقعد معاها طول اليوم
روان/ لا لا دي قاعده مستنياك دلوقت ع تتعشي معاها ومش راضيه تاكل من غيرك
انا/ دلوقت اي ي بنتي الساعه 1 خلاص الوقت اتأخر قوليلها هييجي يتغدي معاكي بكره ويتعشي كمان
روان/ بتقولك لا تعالي دلوقت والا هتزعل
انا/ انا عارف اني مش هعرف اخلع.. اتنيلي افتحي الباب انا معدي من الشارع عندكم دقيقه وهتلاقيني قدام الشقه
طلعت عند عمتي لاقيت الباب مفتوح اول م دخلت لاقيت اللي بيقول تعالي ي معفن يلا ع الاكل هيبرد
انا/ اي المقابله دي ي نونو (دلع عمتي نور) م تيجي تاخديني قلمين بقي بسرعه
عمتي/ قلمين وشلوتين وحياة امك.. انت بقالك يومين ف الاجازه ي وسخ ومفكرتش حتي ترن عليا ولا تسأل
انا/ ي نونو م انتي عارفه ان اول يومين بيبقوا ضايعين ف النوم
روان نطت ف الكلام فجأه
روان/ لا ي ماما ضايعين ع صحابه والكافيه دا كذاب
انا/ بس ي بنت الجزمه انتي بدل م اقوم افشخك
روان/ وكمان بتشتم عمتك وهي قاعده سمعاك طب انا مش هرد وهسيبها ترد هي
انا/ ع اساس انها هترد اصلا.. هي عارفه انك جزمه وجايبه ليها الكلام
عمتي/ سيبك منها ي واد ويلا ع ناكل..
اكلنا وخلصنا وطبعا طول ما احنا بناكل اضرب ف روان وهي تضرب فيها
انا/ رورو يلا ي باشا شوفي شغلك
روان/ مهو انت متدلعنيش غير لما تكون عايز قهوه عيل بتاع مصلحته
انا/ دا انا بردو اللي بتاع مصلحتي!! دا انتي كل شويه طالعالي بمصيبه شكل وتيجي تجري عليا ع احلها يبقي مين اللي بتاع مصلحته.. ولسه المصيبه اللي مستنياني انزل عشانها وربنا يستر
لاقيت روان بتبصلي بتبريقه كده وتحط ايديها ع بوقها بمعني اسكت.. بعد كده قامت عملت القهوه وهي بتعملها قولتلها هاتيها البلكونه ي روان
فضلت واقف ف البلكونه شويه بشرب سيجاره ولاقيت روان داخله البلكونه ومعاها القهوه
انا/ مصيبه اي ي روان اللي خلتك تبرقيلي كده لما قولت ان عندك مصيبه
روان/ بص ي امير هو الموضوع غبي بصراحه ومش عارفه اقوله ليك ازاي
انا/ خلاص بلاش متقوليش واهو تبقي ريحتيني من وجع الدماغ
روان/ مبهزرش ي امير بجد موضوع وسخ اوي وعارفه اني غلطانه فيه بس اللي حصل بقي ومتفضلش تذلني لما احكي
انا/ روان هاتي من الاخر وقولي موضوع اي دا مبحبش جو المقدمات الرخيص دا
روان/ هقولك بس مش دلوقت لما عمتك تنام ع اتكلم براحتي وهي متسمعش حاجه
انا/ دا ع اساس اني هستني لما هي تنام اخرك معايا نصايه كمان واروح شقتي انا عايز انام انا كماان جسمي تاعبني ي روان
روان/ لا ماما قالت انك هتبات هنا وجهزتلك اوضتك ومنضفاها النهارده
انا/ دا انتو مظبطين كل حاجه ع معرفش اخلع ولا حتي اعترض
روان/ لو تقدر تقولها لا اخرج قوولها..
فضلنا نرغي شوويه وبعد حوالي نص ساعه عمتي قالت انها داخله تنام وبعد كده دخلت انا و روان جوا الشقه ع تحكيلي ع المصيبه اللي عملتها
انا/ اظن دا الوقت المناسب انك تتنيلي تحكي وامك نايمه ومش هتسمعك
روان/ طيب هحكي بس بلاش تفضل تأنب فيا وتسمعني كلامك اللي يموت دا
انا/ انجزي ي روان
روان/ بص ي امير انت عارف ان انا ومحمود (محمود دا اللي كان خطيبها) كنا بنحب بعض لدرجة كبيره فشخ
انا/ ودا اللي مخليني مستغرب ازاي الخطوبه باظت بسهوله كدا
روان/ م علينا من الخطوبه القصه ان انا ومحمود كان بينا حب جامد وانا كنت مستعده اعمله اي حاجه عشان بحبه واشوفه مبسوط
انا/ روان هاتي من الاخر.. حصل اي
روان/ من الاخر بقي انا ومحمود كان بينا مشاعر كتير كنا بنخرجها ف السكس… بدأ بينا فون وبعد كده لمس وكده وحصل بقي ونمنا مع بعض من قدام وبقيت مفتوحه ودلوقت فركشنا ومش عارفه بقي
انا/ خخخخخخ انتي بتقولي اي انتي
روان/ اهو اللي حصل بقي ي امير وبقولك ع تدور معايا ع حل
انا/ يلعن كسم كده بجد هو انتي تعملي المصيبه وتتناكي والاخر انا اللي اتفشخ
روان/ اتناك!! يعني انا بقولك ع تذلني ي امير ولا تدور ع حل معايا
انا/ روان متعصبينيش مهو دي حاجه بنت وسخه ملهاش حل غير انك ترجعي تكلميه تاني ع الجوازه تمشي والمفروض بكسمه يفتكر انه نام معاكي وفتحك ولا هو م صدق انه يخلع من الحوار
روان/ بس انا مش عايزه ارجع له ومش هتجوز انا واحد ماشي ورا امه
انا/ لا بصي انتي تركني عايزه ومش عايزه دي ع جنب دلوقت خالص
روان/ دا مش راجل ي امير يعني لو حصل مشكله بيني وبين امه انا اللي هتبهدل وهبقي غلطانه دايما
انا/ يعني كان راجل وانتو مع بعض وبيفتحك ودلوقت بقي خول!!؟…. روان مفيش حل غير كده للاسف
روان/ مش عايزاه ي امير وانا فكرت كتير والحل اني مش هتجوز خالص
انا/ طب دا حل لفتره مؤقته مش دايم وخصوصا ان امك عايزه تجوزك بأي طريقه وانتي عارفه دا كويس
روان/ انا هقول لماما اني مش هتجوز خالص ومش عايزه وهرفض اي حد يتقدم
انا/ طب ي ست زفت كنتي عامله حسابك وانتي نايمه معاه ولا بوظتي الدنيا وكمان شهرين بطنك هتكبر بمصيبه اكبر
روان/ لا لا مفيش حاجه من دي كنا واخدين بالنا كويس
انا/ ي خوفي… طب لما انتي بقي حلتيها ومش هتتجوزي جايه تقوليلي لي
روان/ م انا بقولك كل حاجه ي امير
انا/ بتقوليلي بعد م بتعملي المصيبه ي زفته ع ادورلك ع حل… بصي موضوع مش هتتجوزي دا مش هينفع مع امك خلي الكلام دا ف دماغك
روان/ متقلقش ماما مش بتغصبني ع حاجه وانا هعرف اتصرف معاها
انا/ تمام براحتك بقي… انا داخل انام
روان/ اشطا
دخلت الاوضه اللي عمتي عملاها ليا فضلت ع السرير بحاول انام مش عارف مسكت الفون شويه وزهقت منه قولت اخرج اعمل قهوه واقف ف البلكونه اشربها وانا رايح المطبخ بعدي من قدام اوضة روان وانا ماشي سمعت صوتها بتتكلم ف الفون معرفش اي خلاني اقف اسمعها بتقول اي… لاقيتها بتكلم حد من صحابها وبتقولها انها عرفتني حوار انها مفتوحه دا بس المشكله عندها انها من بعد م جربت النيك وهي مش قادره تستغني عنه وبقت عايزه تتناك بأي طريقه وان اللعب ف نفسها مبقاش بيريحها ..من ردها فهمت ان صاحبتها قالتلها انها تخليني انيكها.. كان رد روان ان لو فكرت تقولي كده هموتها
المهم انا كملت لحد المطبخ عملت القهوه وخرجت وقفت ف البلكونه بشرب القهوه وتفكيري ف روان اللي بقت عايزه تتناك باي طريقه وبدأت افكر ف جسمها ولغيت نقطة انها بنت عمتي ويعتبر متربيين سوا وانا واقف لاقيتها داخله البلكونه بتقولي اي مصحيك منمتش لي
انا/ مش جايلي نوم قولت اعمل قهوه و اقف ف البلكونه شويه
روان/ هو انت اللي عملت القهوه لنفسك
انا/ هيكون مين يعني عملها هو ف حد رابع معانا ف البيت وانا مش واخد بالي
روان/ لا اقصد انك دخلت المطبخ وكدا
انا/ لا عملتها ف الحمام ف اي مالك مش ع بعضك كده.. ف مصيبه تانيه ولا اي
روان/ لا مفيش حاجه بس كنت خبط عليا اعملهالك بدل م تتعب نفسك
انا/ كنتي هتسيبي المكالمه يعني وتقومي تعمليها انتي
روان/ مكالمة اي ي امير
انا/ روان بطلي حوارات انا سمعتك وانتي بتتكلمي مع صاحبتك
روان/ سمعت اي بالظبط…
انا/ مفيش ي روان فكك انا داخل انام
روان/ استني بس ي امير.. عارفه انك. سمعت كل حاجه قولتلها وكنت شيفاك وانت واقف ورا الباب ع كده قولت اللي عايزه اعمله معاك وانا نفسي فيك و في زبك اللي فشخني من يوم م شوفته
انا/ خخخ احااا شوفتي اي بالظبط وازاي
نرمين/ كنت ف يوم نايم هنا ودخلت اوضتك اصحيك لاقيت نايم بالبوكسر وزوبرك واقف وخارج من جنب البوكسر كنت هموت وامسكه ومن يومها وانا نفسي اتناك منك اوي او حتي امصه
انا/ امشي ي روان طيب مش ناقصه جنان ع متخربش عليكي دلوقت
روان/ مهو انا مش ماشيه غير لما تنيكني زوق عافيه بقي هتناك منك يعني هتناك وانت لسه مشوفتش جناني انا هوريك الجنان… ف ثانيه واحده لاقيتها قالعه البنطلون والتيشرت وواقفه قدامي ملط
انا/ ي بنت الوسخه انتي امك لو خرجت وشافتك كده هتفشخني انا وانتي
روان/ ميهمنيش حاجه ومش هسيبك بقي ي امير انا كسي وطيزي هيموتوني من الحرقان اللي فيهم
انا/ طب تعالي ي بنت المتناكه انتي اللي جيبتيه لنفسك…
مسكتها من حلمة بزازها وهي بتجيب هدومها من الارض وخدتها ع اوضتها اول م دخلت اوضتها لاقيتها قفلتها ونزلت ع الارض نزلت البنطلون بتاعي والبوكسر ومسكت زوبري نزلت فيه مص ولحس ولا اتخن شرموطه بتتناك بفلوس بقت ماسكه بيوضي وزوبري ف بوقها نازله فيه مص وانا ايدي نزلت ع بزازها مسكتهم وبقيت بشد فيهم جامد واقرص حلمتها وهي تتوجع من قرصي لبزازها وحلمتهم… مسكت راسها وبقيت بدخل زوبري ف بوقها لاخره اخنقها لحد محسيتها هتتخنق طلعت زوبري من بوقها وخدتها ع السرير نيمتها ع ضهرها وقلعت هدومي كلها ونزلت ع كسها ببووقي بقيت بفترسه وبعض ف شفراته بسناني وروان ماسكه الملايه تشد فيها وصوت اهاتها جامد وبقيت فاشخ رجليها وخرم طيزها قدامي بدخل صوباعي فيه اوسعه بقيت باكل ف كسها وبعض زنبورها وصوباع ف طيزها ابعبص خرمها فضلت الحس واعض ف كسها اقرص زنبورها بين سناني واخربشه وبقوا صوباعين ف طيزها فاشخها لحد ما حسيتها بتطلع بجسمها لفووق وتنزل من نار كسها وهيجانها وفجأه لاقيت نافوره مياه ضربت ف وشي من كسها وجسمها بيتهز جامد واهاتها طلعت بس هي كاتمه بوقها بايديها وفضلت تنزل عسل وجسمها يترعش لفتره صغيره وبعد كده لاقيتها هديت ونفسها رجع يتظبط
انا/ جيبتي اخرك ي متناكه ولا اي
روان/ لا اخري اي عايزاك تنيك كسي وطيزي ولبنك يغرق طيزي
قربت منها وانا ماسك زوبري وعمال احكه ف كسها من بره بدعكه وهي تقرب عليا عايزه زوبري ف كسها وانا ازود. ف حك زوبري ف كسها واهااتها تزيد وتعلي لحد م ظبطت زوبري ع كسها وقومت مدخل راسه الاول وبقيت بزوقه لحد م دخل كله ف كسها واشتغلت نيك ف كسها بشويش وبعد كده بدأت ارزع ف كسها جامد وايدي ماسكه بزازها تفعيص ودعك وضرب كماان و روان اهاتها طالعه وانا انيك ف كسها بكل قوتي وارزع اكتر اكتر وايدي ع بوقها بسبب صوتها العالي فضلت شويه ف كسها وبعدين خرجت زوبري من كسها وقلبتها دوچي و حطيته ع خرم طيزها فركت خرمها براس زوبري وهو عليه عسل كسها وقومت زاقق زوبري ف طيزها الراس دخلت وزقيته اكتر لحد نصه بقيت بنيك فيها براحه لحد ما لاقيتها بتقول نيكني بسرعه ي امير قولتلها مش تاخدي باقي زوبري الاول قومت رازع باقي زوبري ف طيزها قامت مصوته بصوت عالي قومت دايس ع راسها كاتم بوقها ف السرير وفضلت انيك ف طيزها وايدي التانيه تبعبص كسها وفشخاه دعك وشد ف زنبورها وشفرات كسها فضلت كده حوالي 10 دقايق لحد م حسيت اني هنزل لبني وبدأ لبني ينزل ومع اول دفعة لبن من زوبري ف طيزها لاقيت جسمها بيترعش وكسها بينزل عسل كتير وفضلنا ننزل قصاد. بعض وانا نزلت كمية لبن كبيره لاني بقالي فتره منيكتش وعندي لبن كتير لان افرزاتي عاليه.. نمنا ع السرير شويه لحد م لاقيتها بدأت تتحرك وانا قومت من السرير لبست هدومي
انا/ ارتحتي ي لبوه هانم
روان/ اوي ي امير دا انت مفتري فشختلي كسي وطيزي ولا لبنك اللي عامل زي مية النار بيحرقلي طيزي وكتير اوي
انا/ طب قومي اتنيلي البسي بدل م امك تدخل تشوفك كده وتلبسينا ف حيطه بسبب جنانك دا.
روان/ انت اتبسطت ي امير
انا/ بصراحه اه وانتي اصلا جامده نيك
روان/ انت اللي فشيخ ودكر اوي و يابخت اللي هتتجوزك هتموتها نييك
انا/ دا انتي غبيه نييك قولت قبل كده مش هتجوز وكسم الجواز اصلا
روان/ خلاص خليك جوزي ونيكني وقت م تحب ي امير وانا نفسي تفضل تنيكني
انا/ انتي من وقت م اتفتحي وانتي عايزه تتناكي بأي طريقه كسك وطيزك بقوا بياكلوك هو المتناك اللي فتحك نزل لبنه ف طيزك كتير؟
روان/ دا متناك دا ميجيش فيك حاجه كان اخره خمس دقايق ويرمي شوية لبن ربع اللي انت نزلتهم دا كويس انه غار ف داهيه انا كنت هلف اتناك بره لو اتجوزته
انا/ بقيتي شرموطه نييك والفاظك بنت وسخه حاولي تهدي بالكلام دا شويه لتغلطي قدام امك ف مره وتقولي لفظ متناك زيك تمسكك تفشخك
روان/ ي عم. ماما فرري خالص انت بس اللي مبتسمعش منها حاجه دي بتقولي كلام اوسخ من كدا مع الوقت هتسمع
انا/ طب اتنيلي نامي يلا وانا هروح انام بدل م امك تصحي تفشخنا سوا
سيبتها وخرجت روحت اوضتي قعدت ع السرير شويه ونمت مصحيتش غير تاني يوم وعمتي بتصحيني بتقولي قوم العصر قرب.. انت سهرت مع الزفته دي للصبح
انا/ حاضر ي نونو قايم اهو.. هي بنتك دي حد يشوف من وراها راحه
عمتي/ طب قوم يلا خلينا نتغدي
انا/ حاضر جاي وراكي هاخد دش واجي
قومت من السرير خدت دش ولبست شورت وتيشرت كت وخرجت بره لاقيت روان صحيت وبتحهز الاكل مع امها وبتقولي صباحيه مباركه ي دكري
انا/ اخرسي ي بت انتي لامك تسمع
روان/ م تسمع هو احنا بنخاف وبعدين انت مخليني مش عارفه امشي كسي وطيزي الاتنين مفشوخين
انا/ طب اهمدي بقي يخربيت امك
قعدنا اتغدينا وعمتي كانت عامله جمبري وسي فود كأنها عارفه اننا كنا خاربينها امبارح ولاقيتها بتقولي كل ي امير اتغذي ي حبيبي ع ترد صحتك شويه
انا بدأت اشك ف نفسي من كلامها بس قولت اسكت بدل م انيل الدنيا ف الكلام
انا/ روان لما. تاكلي ابقي اعمليلي قهوه وهاتيها البلكونه و السجاير من اوضتي
روان/ حاضر ي ميرو
بعد شويه جات روان ومعاها القهوه والسجاير
انا/ مش عارف لي حاسس ان امك خدت بالها من اللي حصل امبارح
روان/ لي بتقول كدا
انا/ يعني صدفه تبقي عامله النهارده اكل كله فسفور وتقولي كل ع تتغذي بقيت حاسس انها خدت بالها او سمعت حاجه
روان/ هي الصبح سألتني مالك ماشيه مفشخه كده.. قولتلها مفيش انا عاديه اهو
انا/ احاا اوي مقلق تكون سمعت حاجه امبارح هتبقي سنتنا طين كسم هيجانك
روان/ وانا. مالي انت اللي دكر زياده عن الطبيعي وزوبرك دا فشخني
انا/ طب اخرسي بقي لتسمعنا
روان/ بقولك اي ما تكسب ثواب ف عمتك وتنيكها بدل م هي مقضياها بالخيار كده وتعباني معاها انت عارف بقالها فتره متطلقه ومجربتش زوبر من زمان
انا/ انتي بتتنيلي تقولي اي يلعن كسمك بطلي كسم خرا بقي هتخليني مش المسك تاني بكسم دماغك الشمال
روان/ ي امير عمتك تعبانه ومحتاجه زوبر وانت تعمل كده بدل م حد غريب يعمل وتبقي مشكله وفضيحه
انا/ روان اخفي، شوفي، رايحه فين ع مزعلكيش مني
روان/ ي عم انا هنزل لصحابي احسن
انا/ يلا مع السلامه ف داهيه
مشيت روان وانا كنت شربت القهوه وسيجاره ولسه ف البلكونه بس حسيت ان ف حاجه غلط.. جسمي سخن وزوبري وقف بغباء وعمال انزل عرق وانا اصلا واقف ف الهوا مش عارف ف اي… دخلت جوا ع الحمام غسلت زوبري بميه ساقعه وبردو مفيش فايده.. دخلت اوضتي ع عمتي متشوفنيش ويبقي شكلي خرا
بعد. شويه لاقيتها بتخبط وتقولي انت لي قاعد ف الاوضه لوحدك تعالي اقعد معايا بره انا زهقانه من القاعده لوحدي والوسخه روان نزلت لصحابها
قولتلها حاضر خارج اهو
خرجت وانا ماشي بحاول اداري زوبري قعدت ع الكنبه ومسكت مخده حطيتها ع رجلي اخبي زوبري بس العرق لسه شغال
عمتي/ مالك عرقان كده لي دا الجو فيه هوا يعني مش حر
انا/ مش عارف ف اي يمكن الاكل بس مأثر لان مليش ف الفسفور والاكل دا
عمتي/ ي خايب دا احلي اكل للمتجوزين وبيعمل معاهم شغل عالي
انا/ اديكي بتقولي للمتجوزين يبقي انا اكله لي هو انا متنيل متجوز
عمتي/ بكره تتجوز وتطلب تاكله
انا/ لا لو هيعمل فيا كدا مش عايز اكله… بصي انا هدخل احاول انام يمكن مفعول الاكل يروح والعرق دا يقف
عمتي/ لو نمت هتتعب اكتر.. قوم خد. دش وانا هجيبلك غيار
انا/ طيب لما اشوف
قومت دخلت الحمام وفتحت الميه ساقعه تلج خدت دش وناديت ع عمتي تجيب الهدوم لاقيتها بتقولي اخرج انت بقي هات هدومك لاني هدخل اخد دش وقلعت هدومي ونسيت اجيبلك هدوم
انا/ طب هاتي فوطه حتي الفها ع جسمي
عمتي/ الفوطه انا لفاها ع جسمي اخرج يخويا انت يعني عندك اللي مش عند حد
المهم خبيت زوبري وانا خارج بس كان واقف فشخ وباين بردو
عمتي/ استني ي امير ع تليف ضهري لاني مش بطوله
انا/ طيب هلبس حاجه واجيلك
عمتي/ تلبس لي الهدوم اللي هتلبسها هتتبل وترجع تغير تاني وانا مش قادره اغسل كل شويه كفايه الزفته التانيه
انا/ يعني اقف ملط كده
عمتي/ م تقف هو انا هشوف حاجه م انت واقف ف ضهري يخويا بلا نيله
قلعت عمتي الفوطه وبقت ملط خالص وفتحت الدش وخدت منها الصابونه وبدأت امشيها ع ضهرها ودعكته شويه وكل م اتحرك زوبري يروح يمين وشمال وكذا مره يخبط ف طيزها وهي تقولي خليه يهدي شويه وانا مردش عليها وقولتلها خلاص كدا انزلي تحت الميه بقي
عمتي/طب استني هخلص بسرعه ونشفلي ضهري بالمره وابقي اخرج البس
انا واقف خلاص مش قادر فضلت واقف لحد م قفلت الدش وخدت الفوطه وطبعا شيلت ايدي من ع زوبري ونشفتلها ضهرها وقولتلها خدي لاقيتها بتلف وبصت ع زوبري وبتقول يلهوووي ماله عامل كدا لي
انا/ متركزيش ي عمتي شويه وهيبقي تمام هروح البس انا
لاقيتها شدتني من زوبري وقالت مش هيبقي تمام غير لما ينيك كسي وطيزي لاني حطالك فياجرا ف الشوربه مهو الشرموطه الصغيره دي مش احسن مني لما تتناك طول الليل وصويتها يصحيني
انا هنا اتصدمت قولت احا تبقي سمعتنا بليل وعارفه اني كنت بنيك روان
انا/ احاا فياجرا اي… وانيك مين
عمتي/ هتنيكني انا ي دكر ومش عايزه كلام. كتير وقامت نازله مره واحده ع ركبها ماسكه زوبري بين ايديها تدعكه شويه وهووب قامت مسكاه مدخلاه بوقها ونزلت مص ولحس فيه وتلعب بطرف لسانها ع فتحة زوبري وانا اصلا خلاص هنفجر حاسس بناار ف زوبري من الهيجان شديتها قولتلها لا مش قادر انا مولع تعالي وقومت واخدها ع الاوضه بتاعتها ومنيمها ع ضهرها وفاشخ رجليها ونازل لحس وعض ف كسها بكل قوتي كأني بعاقبها وبفتري ع كسها و بعبصه ف طيزها
عمتي/ ااااه مالك ي امير هايج كده لي
انا/ كسم الفياجرا مخلياني مولع.. كان لازم يعني تحطي فياجرا كنتي قولي وانا هنيكك ع طول من غيرها
عمتي/ اقول ازاي وانا اضمن منين انك هتنيكني كان لازم اخليك هايج ومولع ع تنيكني وتريح زوبرك
انا/ عايزه تتناكي حاضر انا هنيك بقي بطريقتي بس استحملي اللي عملتيه فيا
عمتي/ نيكني بأي طريقه المهم كسي يشبع لبن دا نشف من قلته
فضلت اكل واعض ف شفرات كسها وزنبورها واشد فيه جامد وهي تصووت وتضغط ع راسي اكتر وانا شغال عض ولحس ف كسها كله وقومت مدخل صوباع كمان وانا ماسك زنبورها بسناني ابعبص كسها دقيقه واحده ولاقيتها بتترعش ونافورة عسل ضاربت ف وشي كانها بقالها سنين متناكتش وفضلت ابعبصها ف كسها واعضعض شفراتها وهي تتأووه وتصوووت وتقول نيكني يلا افشخ كس شرموطتك يلا…. قومت واقف وماسك زوبري ضاارب به ع كسها من بره وافررش كسها بزوبري ادعكه بسرعه وهي اهااتها شغاله بصوت عالي وقومت ماسك زوبري مدخل رااسه براحه لاقيتها بتتأوووه وبدأت ادخل واحده واحده واخرجه تاني وقومت رازعه جاامد بكل قووتي قامت مصووته فضحتنا ونزلت ف كسها نييك بكل قووتي وارزع جامد واضرب بزازها واشد ف حلمتهم جامد وزوبري بيحفر ف كسها داخل خارج ومسكت زنبورها بايدي بقيت بفعصه بين صوابعي وانيك كسسها بكل قوه وعنف من هيجاني بسبب الفياجرا وهي ماسكه ملاية السرير وتتأووه وتصووت وصوتها بقي عالي قولتلها امسكي كسم مخده ف بوقك هتفضحينا… تقولي مش قادره زوبرك فاشخ كسي معرفش انك هتبقي كده ياريتني ما حطيت فياجرا.. قولتلها استحملي بقي وكملت نييك زي م انا ارزع اكتر واضرب كسها وبايدي بدعكه لاقيتها بتقولي هجيب تاني هجييب قومت مخررج زوبري ونزلت ع كسها بايدي ادعكه وافعص شفراته جامد وهي تنزل عسل بكمياات غبيه بقالها كتير منزلتش شهوتها وقومت قالبها ع بطنها ومخليها وضع دوچي وقولتلها افتحي طيزك هنيكك فيها وانا طول م كنت بنيك كسها عمال ابعبص طيزها ع تجهز وقومت ماسك زوبري وحاطه ع خرم طيزها دعكته براس زوبري ودخلت راس زوبري ف خرمها لاقيتها بتعض ف الملايه وصوتها طالع قومت مدخل راس زوبري بس ووقفت شويه تاخد عليه لاقيتها بتقولي دخل زوبرك يلا
قومت زاقق زوبري ف طيزها وبدأت انيك براحه خالص شويه وبعدين دخلته كله واشتغلت نيك براحه شويه وبدأت ازود ف النيك وابقي سريع لاقيتها بتقول افشخها يلا المتناكه دي… قومت مخرج زوبري ومدخل راسه تاني ورازع باقي زوبري جامد فشخ صووت قومت دايس ع دماغها بايدي ف السرير كاتم صوتها ونزلت نيك ف طيزها بكل قووه وسرعه وقولتلها عايزه اللبن فين.. قالتي هاته ف كسي عايزه لبن ف كسي.. كملت نيك ف طيزها شويه وانا ماسكها من شعرها وانيك اجمد اجمد وخرجت زوبري من طيزها وقومت مدخله ف كسها من ورا وانا شادد شعرها وزودت سرعتي ف نيك كسسها ومع السرعه لاقيتها بدأت تتشنج تاني وتجيب عسل ع زوبري وانا بنيك بسرعه اكتر وهي صوتها خلاص بيروح مش قادره تتكلم وانا مش ساكت ولا راحمها وشغال نيييك ف كسها جامد جامد وبضرب ع طيزها… انا تعبت من كتر النيك ومش حاسس اني عايز اجيب فضلت انيك ف كسها بردو لحد. م خلاص حسيت اني قربت انزل لبني.. ناديت عليها قولتلها هنزل لبني خلاص ف كسك.. ردت عليا ايوه نزل بسرعه خلاص مش قادره مش حاسه بكسي ولا بطيزي بسبب زوبرك.. كملت نييك تاني.. خدي خدي ي متناكه ف كسسك ارزع اكتر واسرع لحد م قربت خالص وشويه كمان حسيت زوبري بيرمي لبنه ف كسسها كميه كبيره عن الطبيعي بسبب الفياجرا فضلت انزل ف كسها وهي توحوح من سخونته… اااحححححح يخربيت لبنك مولع ف كسي اي دا
خلصت تنزيل لبن ونمت فوقها وزوبري بدأ يخرج من كسها واحده واحده
انا/ ارتحتي ي ستي عاجبك اللي حصل دا
عمتي/ يخربيت سنينك مكنتش اعرف انك جامد قوي كده لو اعرف مكنتش حطيت الفياجرا دي دا انت فشختني خلاص مش قادره اقف وكسي نشف من كتر م نزلت ميتي خلاص هنام زي م انا مش قادره
انا/ طيب نامي وانا هخرج اخد. دش
عمتي/ ماشي اطفي النور واقفل الباب
خرجت خدت شاور وهديت نوعا ما وانا خارج من الحمام لاقيت روان واقفه بره وبتقولي صباحيه مباركه ي عريس
انا/ خخخخخخخ انتو متفقين مع بعض بقي
روان/ لا متفقين ولا حاجه بس امبارح عمتك سمعتنا تقريبا صوتنا كان عالي نييك وخرجت فتحت باب الاوضه براحه شافتك وانت فاشخني بس لما شافت زوبرك سخنت وكسها بقي ياكلها فسكتت ومشيت
انا/ كسم صوتك ي شيخه فضحتينا
روان/ انت زعلان لي م انت بقي معاك مزتين تفشخهم وقت م تحب اهو
انا/ مزتين اه… عرفتي منين اني كنت بنيك امك وانتي هنا من امتي
روان/ انا لسه راجعه من خمس دقايق لاقيتك ف الحمام وماما نايمه عريانه واللبن بينقط من كسها عرفت انك فشختها
انا/ متقنعينيش انك قولتي هتنزلي وانتي مش عارفه انه هيحصل وانيكها
روان هقولك اللي حصل…. امبارح صوتنا كان عالي فهي صحيت عليه وجات فتحت الاوضه وشافتنا سوا بس بدل م تزعق لا سكتت ووقفت اتفرجت شويه علينا ونزلت شهوتها ودخلت كملت نوم ولما صحيت الصبح كنت ماشيه مفشخه بسبب زوبرك اللي فشخ كسي وطيزي وهي سألتني
عمتي/ مالك ماشيه كده لي ي بت
روان/ مفيش حاجه ي ماما بس حاسه اني تعبانه شويه جسمي بيوجعني
عمتي/ لازم يوجعك ي شرموطه مهو امير فشخك امبارح وصوتك كان عالي وصحيت بسببه
روان/ ايييي صوت اي ي ماما
عمتي/ وحياة امك.. هتعملي مش فاهمه
روان/ بم انك عرفتي بقي.. انتي عارفه اني مفتوحه وعايزه اتناك باستمرار وشهوتي عاليه ومكنتش قادره استحمل
عمتي/ ي شرموطه انا بقالي سنين مطلقه ومجربتش النيك ومستحمله اهو
روان/ ي ماما انتي شهوتك مش عاليه زيي وكمان انتي خلاص زهقتي من النيك
عمتي/ وحياة امك شهوتي اعلي منك ومزهقتش انا شباب وجسمي مرغوب فيه انتي اللي شرموطه عايزه تتناكي وخلاص
روان/ اللي حصل بقي ي ماما.. بس قوليلي انتي لي مدخلتيش علينا الاوضه
عمتي/ بصراحه الواد امير زوبره كبير نيك وعجبني لدرجة اني نزلت شهوتي وانا واقفه بتفرج عليكو
روان/ طب اي رأيك نخلي امير ينيك الكس التعبان دا (مسكت كسها ودعكته)
عمتي/ بس ي بنت الوسخه اي اللي بتعمليه دا بطلي شرمطه
روان/ طب سيبيها عليا وانا هخلي امير يفشخلك كسك وطيزك النهارده بس تسمعي الكلام بدون نقاش ي ست ماما
عمتي/ خليني وراكي لما اشوف اخرتها
روان/ اخرتها لبن ف كسك ي نونو
بعد كده بقي ي سيدي عملنا الغدا وجات ماما تصحيك كنت نايم بالبوكسر وزوبرك واقف وهي خرجت من عندك مولعه.. كنت انا نزلت الصبح وخدت حباية فياجرا من صاحبتي ع جوزها مبيعرفش ينيكها غير بالفياجرا وحطيناها ليك ف الشوربه واصلا الاكل كان كله فسفور مع الفياجرا خلاك نار وانا حسيت بيك واحنا ف البلكونه ع كده نزلت وماما فضلت معاك وطبعا قالتلك تدخل تدعك ضهرها وبعدين تنشفلها واكيد حصل بينكم حاجه ف الحمام وكملتوا ف الاوضه بعد كده… صح
انا/ دا انتو مظبطين كل حاجه بالظبط.. لا بصحيح جوز شراميط بتفكر وتخطط كمان
روان/ اهم حاجه هديت وبقيت تمام
انا/ الحبايه لسه مأثره ي شرموطه
روان/ طب م تيجي تروي طيزي اصلها عطشانه من لبنك نفسها فيه
مسكت روان نيكتها بكل الاوضاع ف كسها وطيزها بعنف من تأثير الحبايه ونزلت لبني ف طيزها واستمر الوضع كده طول الاجازه انيكها هي وعمتي مره يكونوا مع بعض ومره كل واحده لوحدها لحد م سافرت الشغل وبقيت انزل اجازه انيك فيهم طول الشهر ونقلت معاهم ف البيت بقيت اسافر الشهر اتفشخ ف الشغل وانزل اجازه افشخهم نيك…..

اتمني تعجبكم ودي من تأليف خيالي مفيهاش اي واقعيه..

Date: مارس 1, 2022